تلاعبات ما يسمى بالصادق عبدالله وقوله في الحاكمية