الموقع تحت التجربة ، نستقبل ملاحظاتكم واقتراحاتكم عبر اتصل بنا


ما القول في جماعة الإخوان المسلمين؟ هل هم خوارج؟ وهل حماس مثلهم تأخذ نفس الحكم؟


ما القول في جماعة الإخوان المسلمين؟ هل هم خوارج؟ وهل حماس مثلهم تأخذ نفس الحكم؟ مع شيء من التوضيح و التفصيل.

 

أما جماعة الإخوان المسلمين فلا شك هم خوارج، وينبغي أن يعرف ما معنى الخارجي؟ الخارجي هو الذي يكفِّر بغير مكفِّر، ولو كان واحدًا، كما ذكر هذا ابن قدامة في كتابه “المغني”، وشيخ الإسلام ابن تيمية كما في “مجموع الفتاوى”، وذكره غيرهما.

والإخوان المسلمون يكفِّرون بأشياء عجائب، من ذلك ما ذكره علي عشماوي، يقول في كتابه: “التاريخ السري” لما ذكر حال الإخوان المسلمين وأمورهم، ذكر أنهم في مرحلة المفاصلة، يقولون: ((أن من يلحق بنا فهو مسلم، ومن وقف ضدنا فقد حكم على نفسه بالكفر)).

وأيضا من كبار التكفيريين في هذا العصر هو سيد قطب، وكان الإخوان المسلمون يعظّمون سيد قطب، بل إن المرشد الثاني لجماعة الإخوان المسلمين وهو الهضيبي لما عرض عليه كتاب “معالم في الطريق” أذن بطباعته؛ وأيضًا زينب الغزالي في كتابها “أيام من حياتي”ذكرت: أن التكفير اشتهر عن سيد قطب، وأن الهضيبي يقول عن سيد قطب: ((إني لا أعلم أن له أفكارًا تخالف فكر الإخوان المسلمين)).

وقد جمعت أشياء من هذا في مقال مختصر “الأدلة الجلية على أن جماعة الإخوان المسلمين إرهابية”، ذكرت ما تقدم و زيادة.

فالمقصود هم خوارج ولا شك بإقرارهم أن أفكار سيد قطب هي أفكارهم، وبما تقدم نقله عن مرحلة المفاصلة من أنهم يكفّرون كلَّ من يخالفهم.

وأما حماس فهم من الإخوان المسلمين باعترافهم، وقد نقلتُ توثيق ذلك في درس مسجل بعنوان “رسائل إلى حماس”.

أسأل الله أن يكفينا شر الإخوان المسلمين وشر كل ذي شر، إنه الرحمن الرحيم.