الموقع تحت التجربة ، نستقبل ملاحظاتكم واقتراحاتكم عبر اتصل بنا


لدي زميل في العمل وهو صوفي المعتقد، ما حكم الجلوس، والعمل معه؟


يقول السائل: لدي زميل في العمل وهو صوفي المعتقد، ما حكم الجلوس، والعمل معه؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: يقال: الأصل وجوب هجر أهل البدع، وقد تقدم بيان ذلك كثيرًا، وقد دل على ذلك الكتاب والسنة وإجماع سلف هذه الأمة، وقرره أئمة السنة في كتب الاعتقاد.

لكن قد يترك هذا الأصل للمصلحة الراجحة، كما بين شيخ الإسلام ابن تميمية كما في المجلد الثامن والعشرين من “مجموع الفتاوى”، وبيَّنه الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن كما في “الدرر السنية”.

فإذًا مجالسة هذا الصوفي محرمة ولا تجوز، ولا يتعامل معه إلا بقدر العمل، لكن إن تبين أن الجلوس معه ينفع ويكون سببًا لهدايته، وترى عنده استجابة وقبولًا، فمثل هذا يجالَس، ويليَّن معه، لعل الله أن يشرح صدره للسنة.