في القرى في بلدنا الرجال كبار السن يحملون العصا على الصلوات الجماعة، هل يعد حمل العصا من السنة؟


يقول السائل: في القرى في بلدنا الرجال كبار السن يحملون العصا على الصلوات الجماعة، هل يعد حمل العصا من السنة؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: لا أعرف دليلًا يدل على أن حمل العصا من السنة، فالأصل أنه ليس سنة إلا إذا دل دليل على ذلك.

لكن اختلف العلماء هل الأفضل للخطيب أن يحمل عصا أو سيفًا، ويخطب عليه أم لا؟

في المسألة قولان، وأصح القولين – والله أعلم- أنه لا دليل يدل على ذلك، فلذا لا يصح للخطيب أن يتقصد هذا، وإلى هذا ذهب الحنفية، وظاهر قول ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه “زاد المعاد”.

فإن قيل: قد روى أبو داود من حديث الحكم بن حزن رضي الله عنه قال: «شهدت النبي صلى الله عليه وسلم يخطب يوم الجمعة على عصا أو قوس».

فيقال: هذا الحديث لا يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ فإن في إسناده شهاب بن خراش، وهو متكلم فيه، فمثله لا يصح ما تفرد به.

فلذا؛ الأظهر – والله أعلم- أنه لا يستحب للخطيب أن يخطب على عصا أو على سيف، لِمَا تقدم ذكره.

أسأل الله الذي لا إله إلا هو أن يعلِّمَنا ما يَنْفَعَنَا، وأن يَنْفَعَنَا بما عَلَّمَنَا، وجزاكم الله خيرًا.