يا أهل السنة لا تخافوا ولا تحزنوا


بسم الله الرحمن الرحيم

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وبعد:

فهذا نداء رباني إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأتباعه في الأمر بإبلاغ الدين، والوعد من الله بحفظهم من أعدائهم.

قال الله تعالى:

( ياأيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس).

قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره:”يقول تعالى:مخاطباً عبده ورسوله محمداً صلى الله عليه وسلم باسم الرسالة ، وآمراً له بإبلاغ جميع ما أرسله الله به ، وقد امتثل صلوات الله وسلامه عليه ذلك ، وقام به أتم القيام . وقوله :(والله يعصمك من الناس أي : بلغ أنت رسالتي ، وأنا حافظك وناصرك ومؤيدك على أعدائك ومظفرك بهم ، فلا تخف ولا تحزن ، فلن يصل أحد منهم إليك بسوء يؤذيك”انتهى كلامه.

فيا أهل السنة:

هل بقي لنا عذر في التخلف عن تبليغ دين الله والصدع به بين الناس.

وليفتش كل واحد منا في نفسه.

ما الذي يمنعه عن الجهر بما أنعم الله عليه من أنوار التوحيد والسنة؟!

إن كنت تخشى مكرهم؟!

فتذكر قول الله(ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين) وقوله تعالى(ولا يحيق المكر السيء إلا بأهله).

وإن كنت تخشى قوتهم؟!

فتذكر قول الله(أن القوة لله جميعاً) وقوله تعالى(كتب الله لأغلبن أنا ورسلي إن الله قوي عزيز).

وإن كنت تخشى إعلامهم؟!

فتذكر قول الله(ورفعنا لك ذكرك) وقوله تعالى(إن شانئك هو الأبتر).

وإن كنت تخشى جاههم وسلطانهم؟!

فتذكر قول الله(من كان يريد العزّة فلله العزّة جميعاً) وقوله تعالى(ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين).

وإن كنت تخشى كثرتهم؟!

فتذكر قول الله(كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة باذن الله والله مع الصابرين) وقوله تعالى مخاطباً أعداء الحق(ولن تغني عنكم فئتكم شيئاً ولو كثرت وأن الله مع المؤمنين).

وإن كنت تخشى تحزبهم وتمالؤهم؟!

فتذكر قول الله تعالى(ألا إن حزب الشيطان هم الخاسرون) وقوله تعالى(الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل،فانقلبوا بنعمة من الله وفضل لم يمسسهم سوء).

وهذه أبيات نفيسة من نونية شيخ الإسلام الثاني والعالم الرباني ابن القيم رحمه الله،كُتبت بمداد من النور،وتصوغ ما مضى ببيان ساحر،ووصف باهر،يحسن حفظها واستحضارها،فإنها من خير الزاد لأهل التوحيد والسنة في هذه الأزمان:

يا أيها الرجل المريد نجاته **** اسمع مقالة ناصح معوان

كن في أمورك كلها متمسكاً ****بالوحي لا بزخارف الهذيان

وانصر كتاب الله والسنن التي ****جاءت عن المبعوث بالفرقان

واضرب بسيف الوحي كل معطل ****ضرب المجاهد فوق كل بنان

واحمل بعزم الصدق حملة مخلص ****متجرد لله غير جبان

واثبت بصبرك تحت ألوية الهدى **** فإذا أصبت ففي رضا الرحمن

واجعل كتاب الله والسنن التي **** ثبتت سلاحك ثم صح بجنان

من ذا يبارز فليقدم نفسه **** أو من يسابق يبد في الميدان

واصدع بما قال الرسول ولا تخف ****من قلة الأنصار والأعوان

فالله ناصر دينه وكتابه **** والله كاف عبده بأمان

لا تخش من كيد العدو ومكرهم ****فقتالهم بالكذب والبهتان

فجنود أتباع الرسول ملائك **** وجنودهم فعساكر الشيطان

شتان بين العسكرين فمن يكن ****متحيراً فلينظر الفئتان

واثبت وقاتل تحت رايات الهدى ****واصبر فنصر الله ربك دان

واذكر مقاتلهم لفرسان الهدى **** لله در مقاتل الفرسان

وادرأ بلفظ النص في نحر العدا ****وارجمهم بثواقب الشهبان

لا تخش كثرتهم فهم همج الورى ****وذبابه أتخاف من ذبان

واشغلهم عند الجدال ببعضهم **** بعضاً فذاك الحزم للفرسان

وإذا هم حملوا عليك فلا تكن **** فزعاً لحملتهم ولا بجبان

واثبت ولا تحمل بلا جند فما ****هذا بمحمود لدى الشجعان

فاذا رأيت عصابة الإسلام قد **** وافت عساكرها مع السلطان

فهناك فاخترق الصفوف ولا تكن ****بالعاجز الواني ولا الفزعان

وتعر من ثوبين من يلبسهما **** يلقى الردى بمذمة وهوان

ثوب من الجهل المركب فوقه ****ثوب التعصب بئست الثوبان

وتحل بالإنصاف أفخر حلة ****زينت بهاالأعطاف والكتفان

واجعل شعارك خشية الرحمن مع **** نصح الرسول فحبذا الأمران

وتمسكن بحبله وبوحيه **** وتوكلن حقيقة التكلان

فالحق وصف الرب وهو صراطه الـ **** هادي إليه لصاحب الإيمان

وهو الصراط عليه رب العرش أيـ ****ضاً وذا قد جاء في القرآن

والحق منصور وممتحن فلا **** تعجب فهذي سنة الرحمن

وبذاك يظهر حزبه من حربه **** ولأجل ذاك الناس طائفتان

فاضربوا يا أهل السنة بسيوف الحق هامة كل باطل ومبطل،وكونوا مع ذلك أعرف الناس بالحق وأرحمهم بالخلق،ثم ابشروا وأملوا من ربكم فهو غني كريم عند ظن عبده سبحانه وتعالى.

اللهم ثبتنا على توحيدك وسنة رسولك واجعلنا هداة مهتدين غير ضالين ولا مضلين…آمين

كتبه أخوكم حمد بن عبدالعزيز العتيق.

مدير مكتب الدعوة بالعزيزية بالرياض

٢٨ / ٣ / ١٤٣٥هـ

حساب تويتر:

@HamadAlateq