هل يصح قول: إن الذات صفةٌ لله؟


هل يصح قول: إن الذات صفةٌ لله؟

 

يُقال جوابًا على هذا السؤال: إن إطلاق الذات بما يُقابل الصفات لم يثبت به دليل لا في الكتاب ولا السنة، وإنما هو يُطلق على الله من باب الإخبار، أما الأحاديث التي فيها إطلاق الذات كقول أبي إبراهيم –عليه السلام–: ((كذبتُ ثلاث كذباتٍ في ذات الله))، فالمراد في حق الله، أما إطلاق الذات بما يُقابل الصفات فهذا لم يثبت فيه دليل كما بينه شيخ الإسلام ابن تيمية –رحمه الله تعالى– وتلميذه ابن القيم في كتابه “بدائع الفوائد” وفي غير ذلك.

فإذن هي تُطلق على الله من باب الإخبار، فإذا كانت كذلك فهي ليست من الصفات، بل هي شيءٌ مغايرٌ للصفات، فإذن هي ليست من الصفات