ما حكم جمع الصلاة ونحن بحرب في سوريا، وما فيها مياه حامية؟


يقول السائل: ما حكم جمع الصلاة ونحن بحرب في سوريا، وما فيها مياه حامية؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: لا يجوز جمع الصلاة في الحرب، بل يجب أن تصلى الصلاة في وقتها، ولا يجوز تأخير الصلاة عن وقتها، ومن أخرها عن وقتها فقد وقع في كبيرة من كبائر الذنوب.

لذا شرعت الشريعة صلاة الخوف، أي: أن يصلي المصلون المحاربون صلاة الخوف على صفتها التي بينها الله في كتابه، وبينها النبي صلى الله عليه وسلم في سنته، بأن يصلوها جماعة، فإذا لم يستطيعوا أن يصلوها جماعة فليصلوها على أي صورة كانت، المهم ألا يخرج وقت الصلاة وهم لم يصلوا، فيجب أن يصلوا الصلاة في وقتها؛ لأن الصلاة في وقتها شرط من شروط الصلاة.