ما حكم تكرار الدعاء ثلاثًا، وإذا كان سنَّة، هل يشمل دعاء الصباح والمساء؟


ما حكم تكرار الدعاء ثلاثًا، وإذا كان سنَّة، هل يشمل دعاء الصباح والمساء؟

 

يقال جوابًا على هذا: أن تكرار الدعاء ثلاثًا مستحب، لما أخرج مسلم من حديث ابن مسعود:((أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا دعا كرر ثلاثًا، وإذا سأل، سأل ثلاثًا صلى الله عليه وسلم))، فالأصل أنه مستحب، وهو من صور الإلحاح على الله، فإن تكرار الدعاء ثلاثًا صورة من الإلحاح على الله، والعزيمة في الطلب.

وقوله: هل يشمل دعاء الصباح والمساء؟

يقال: ليس كذلك، ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم من أنه حث على قوله من الأدعية، ولم يذكره إلا مرة واحدة، فيبقى الاستحباب على المرة الواحدة؛ لأن هذا دليل خاص، أما ما جاء على التكرار، أو لم يأتِ له، أو جاءت الشريعة بالحث على الدعاء مطلقًا كالدعاء بالأذان والإقامة.

فإذا دعا الداعي بحاجة له، فيستحب له تكرار الدعاء ثلاثًا.

أما ما جاء النص على أنه يذكر مرة واحدة، أو لما كان في معرض البيان لم يبيَّن إلا أنه يُدعى مرة واحدة، كما جاء في بعض الأدعية في وقت الصباح والمساء، فمثل هذا يُدعى مرة واحدة.

أسأل الله الذي لا إله إلا هو أن يفقِّهَنا في الدين، وأن يعلِّمَنا بما ينفعنا، وينفعنا بما علَّمَنا، وجزاكم الله خيرًا.