ماذا يفعل من اشترى أضحية فكُسِرت رجلها؟


يقول السائل: ماذا يفعل من اشترى أضحية فكُسِرت رجلها؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: إن من اشترى أضحية فقد عينها، فإذا عينها فيجب عليه أن يضحي بها، فإذا أصيبت بعيب، وهذا العيب لا تجزئ معه الأضحية، فإن لهذا حالين:

الحالة الأولى: أن يكون فرط أو تعدى بأن أهمل الأضحية، أو استعملها فيما لا يصح أن تستعمل فيه، فكسرت رجلها مثلًا، فمثل هذه يجب أن يبدلها بغيرها.

الحالة الثانية: ألا يكون فرط ولا تعدى، وإنما كسرت رجلها بلا تفريط ولا تعدٍّ، فمثل هذا يضحي بها، وتجزئ؛ لأنه قد عيَّنها.