لم يخرج الزكاة لسنوات، ثم تاب إلى الله، كيف يُخرجها؟


يقول السائل: رجل مرت عليه سنوات عديدة وكان مقصرًا في جنب الله لا يُخرج زكاة ماله ثم تاب إلى ربه، وأراد أن يُخرج الزكاة، فكيف له حسابها؟ هل يجب عليه إخراج زكاة السنوات الماضية …إلخ؟

الجواب:
يُقال في مثل هذا من ترك الزكاة عمدًا فإنه يجب عليه أن يتوب إلى الله، هذا أولًا، وثانيًا يُخرج الزكوات للسنين الماضية كلها، وإذا لم يتذكر الزكاة تمامًا فإنه يُقدرها ويحتاط، وذلك أن الزكاة واجبة في الذمة ولا تسقط بتركها وذهاب السنين عليها، وإنما تسقط بأداء هذا الواجب، ولا تبرأ الذمة إلا بذلك.