تبرئة السلفيين الأخيار من أدعياء المخالفين والثوار