الطريفي بجهله يخالف السنة في أن السمع والطاعة لولاة الأمة للعامة دون العلماء