أنا لدي فوائت صلوات لمدة خمس سنوات، فكيف يتم قضاؤها


يقول السائل: أنا لدي فوائت صلوات لمدة خمس سنوات، فكيف يتم قضاؤها، وهل أصلي مع كل فرض ما تيسر لي؟ أم أستطيع أن أحدد وقتًا معيَّنًا حين أكون فاض وأصليها؟

يُقال جوابًا عن هذا السؤال: ذهبت المذاهب الأربعة إلى أنه يجب أن تقضى الصلوات الخمس، ولو كانت سنين، فإنه يجب عليه أن يقضيها، وذهب الإمام أحمد وهو قول في المذهب الحنبلي أنه يبادر سريعًا بقضائها، ولو أن يترك أعماله وأشغاله للاشتغال بقضائها.

وذهب الجمهور أنه يجتهد في قضائها متى ما تيسر، لكن يجتهد اجتهادًا إما بالترتيب أو بغير الترتيب، لكنه يبادر لقضائها؛ لأن هذه واجبات استقرت في الذمة، وهو مُطالَب بقضائها.

أسأل الله الذي لا إله إلا هو أن يعلِّمَنا ما يَنْفَعَنَا، وأن يَنْفَعَنَا بما عَلَّمَنَا، وجزاكم الله خيرًا.