أخت ليبية تشتكي بحرقة مؤلمة من دعاة الثورة كالقرضاوي والعريفي


أخت ليبية تشتكي بحرقة مؤلمة من دعاة الثورة كالقرضاوي والعريفي

بسم الله الرحمن الرحيم

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته …………. أما بعد:

فهذه أخت ليبية تشتكي بحرقة مؤلمة من دعاة الثورة كالقرضاوي، والعريفي، وإفسادهم لبلادها .

وتبكي على أيام القذافي!! .

http://youtu.be/U2Pt0y65G3E

صدق السلف، وعلماؤنا الأجلاء كالإمام ابن باز، والإمام الألباني، والإمام ابن عثيمين-رحمهم الله -، والعلامة صالح الفوزان-حفظه الله -؛ أن الخروج، والثورات لا تأتي إلا بالشر .

فإذا كانت هذه المرأة الليبية تتحسر في مثل القذافي الكافر، فكيف بغيره ؟

فاعتبروا يا أولي الأبصار، وعليكم بما عليه سلفكم ، واعرفوا حقيقة دعاة الثورة: كالإخوان المسلمين، والقرضاوي، وسلمان العودة، وناصر العمر ،ومحمد العريفي ، وإمام الحرم -وللأسف- سعود الشريم ، وعبد العزيز الطريفي، وأمثالهم كثير وكثير.

وشكر الله لكم يا دعاة السنة، فقد بينت الأيام صحة طريقتكم ، وسداد منهجكم .

فاستمروا فإنكم كل يوم تزدادون عددًا وقوة، وكل يوم ينكشف الحركيون، وتظهر حقيقتهم ويزدادون ضعفًا ووهنًا .

واعلموا أن تلقيبهم لكم بالجامية أو غلاة الطاعة، وكذبهم عليكم هو من شدة أذيتكم لهم ببيان حقيقتهم.

وأبشركم أن دعوتهم للثورة في مصر الحبيبة قبل أيام باءت بالفشل .

اللهم لك الحمد كله.

اللهم انتقم للمسلمين المستضعفين من دعاة الثورة ، اللهم كن للمستضعفين من المسلمين.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

د.عبد العزيز بن ريس الريس.

المشرف على موقع الإسلام العتيق

http://islamancient.com/

22 / 4 / 1437هـ