إرواء الغليل في الرد على القصاص نبيل