أجب عن سؤالين وتعرف على عقيدتك


أجب على سؤالين وتعرف على عقيدتك

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على عبده ورسوله نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين أما بعد

فسؤالان عرضا لي وأنا أتابع كلمات لبعض المخالفين في مسألة الجماعة والإمامة ، والإجابة عليهما – مهما كانت- تبيّن للإنسان أي عقيدة هو يعتقدها ، وأي مذهب يسير عليه، وقبل طرح السؤالين أذكّر بقول الإمام الصابوني وهو يحكي عقيدة السلف التي أجمعوا عليها (ولا يرون الخروج عليهم بالسيف، وإن رأوا منهم العدول عن العدل إلى الجور والحيف) (عقيدة السلف ص:294) ، وقول الإمام المجدد محمد بن عبدالوهاب (الأئمة في جميع الأشياء ولولا هذا ما استقامت الدنيا, لأن الناس مجمعون من كل مذهب على أن من تغلب على بلد – أو بلدان – له حكم الإمام من زمن طويل قبل الإمام أحمد إلى يومنا هذا ما اجتمعوا على إمام واحد ولا يعرفون أحدا من العلماء ذكر أن شيئا من الأحكام لا يصح إلا بالإمام الأعظم) (الدرر السنية في الأجوبة النجدية, 7/239) .

والسؤالان هما :

1- ما عقيدة الخروج الذي حذر منه أهل السنة ، وأجمعوا على حرمته ؟

2- من المعلوم أن الشريعة تحرم الوسائل المفضية إلى المحرم، وقد تقرر حرمة الخروج ، فما الوسائل المفضية إلى الخروج التي ينبغي التحذير منها؟

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين

وكتبه: ناصر بن غازي الرحيلي